“كيا” الأفضل من حيث الأداء حسب دراسة أمريكية

“كيا” الأفضل من حيث الأداء حسب دراسة أمريكية

في مفاجأة فريدة من نوعها لجميع مصنعي السيارات الفارهة في العالم، بالإضافة إلى محبي وملاك السيارات، حازت شركة صناعة السيارات الكورية الجنوبية “كيا” على المركز الأول في الدراسة السنوية الخاصة بشركة جي دي باور للاستشارات.

الدراسة، والتي يتم متابعتها من قبل الكثير من ملاك السيارات خصوصا في الولايات المتحدة، وضعت شركة كيا في المركز الأول لتتخطى جميع شركات تصنيع السيارات الأمريكية.

يذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تنل شركة تصنيع سيارات متوسطة المستوى بالمركز الأول في تصنيف جي دي باور.

 

2015_Kia_Soul_Front

 

دراسة الجودة الأولية

دراسة جي دي باور (جي دي باور لدراسة الجودة الأولية) استقصت آراء أكثر من 80,000 مالك سيارة في الولايات المتحدة الأمريكية قبل تحديد التصنيف النهائي للسيارات.

قامت الدراسة هذا العام، وللمرة الأولى منذ بدايتها قبل 30 عاما، بحصر المشاكل التي تحدث بالسيارات في أول 90 يوم من شرائها.

تحدد الدراسة التقييم الكامل لكل نوع سيارة بعد فحص 100 نموذج منها، السيارة صاحبة أقل عدد من المشاكل تحصل على التقييم الأفضل.

تتضمن الدراسة 8 قطاعات رئيسية وهم: الهيكل الخارجي، المواصفات، تجربة القيادة، الصوت والترفيه، الكابينة الداخلية، المقاعد، التكييف، والمحرك.

 

نتائج كيا

بين جميع علامات السيارات الأخرى، أظهرت سيارات كيا أٌقل عدد من المشاكل خلال أول 90 يوم بواقع 83 مشكلة فقط. يعد هذا التقييم أقل من المتوسط الكلي ب22 نقطة، وأفضل من نتيجة العام الماضي بفارق 3 نقاط.

شركة كيا استطاعت خلال الست سنوات الماضية تحسين تقييمها في الدراسة من المستوى دون المتوسط إلى القمة.

علامة السيارات الكورية الجنوبية شقت طريقها من المركز رقم 36 في عام 1999 إلى المركز الأول في عام 2016 محققة سجل حافل بالإنجازات.

 

الحرفية والتطورات المستمرة

كبار الموظفين في فرع شركة كيا بالولايات المتحدة الأمريكية أبدوا خالص سعادتهم وفخرهم بالنتائج التي حققتها الشركة.

مايكل سبراج، المدير التنفيذي لكيا أمريكا، قال أن التصنيف الأول منصف تماما للشركة وهو نتاج تركيز كيا على تطوير الحرفية وإضافة العديد من التحسينات على خطوط إنتاج الشركة خلال العقد الماضي.

 

العلامات الأخرى

أتت شركة بورش في المركز الثاني مسجلة 84 مشكلة في 100 سيارة، ثم هيونداي (الشركة التابعة لكيا) في المركز الثالث، ثم تويوتا، بي إم دبليو، وشيفرولية.

العلامات صاحبة التصنيف الأقل في الدراسة كانت سمارت التابعة لشركة دايملر، فيات، فولفو، لاند روفر، وميني.

شملت الدراسة 33 علامة سيارات مختلفة، 21 علامة حسنت نتيجتها مقارنة بالعام الماضي منها كيا نفسها التي قفزت من المركز الثاني في 2015 إلى المركز الأول هذا العام.

 

نماذج السيارات

ليس ذلك فقط، بل حاز نموذجين من سيارات كيا على تقدير “أفضل نوع سيارة” من الدراسة ذاتها في فئتين مختلفين من السيارات.

كيا سول فازت بالتقييم الأول بالنسبة لفئة السيارات الصغيرة متعددة الاستخدامات للعام الثاني على التوالي. سجلت السيارة 72 مشكلة فقط في 100 سيارة، أقل القطاعات التي ظهرت بها مشاكل في هذه السيارة العيوب الصناعية والعيوب التصميمية.

كيا سبورتيج حصلت على المركز الأول في فئة السيارات الرباعية الصغيرة. سجلت 82 مشكلة فقط في 100 سيارة وهو ما يتعدى المتوسط ب33 نقطة. أتت بعدها سيارة هيونداي توسون والتي سجلت 93 نقطة/مشكلة، ثم بويك إنكور ب 95 نقطة.

 

2017-kia-sportage-s-original

 

السيارة حظيت بأقل المشاكل في قطاع العيوب التصميمية وحصلت على هذا التقدير للمرة الثالثة في آخر أربع سنوات.

علاوة على ذلك، حصلت سيارات كيا على موقع جيد في العديد من الفئات الأخرى مثل السيارات الصغيرة، السيارات المتوسطة، وسيارات الدفع الرباعي المتوسطة.

يوليو 25, 2016/ by / in

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *