فورد تخطط إنتاج أول سيارة ذاتية القيادة لها في 2021

فورد تخطط إنتاج أول سيارة ذاتية القيادة لها في 2021

لأجل إسعاد المزيد من محبي السيارات حول العالم، تعتزم الشركة الأمريكية العالمية التي تعمل في مجال إنتاج السيارات منذ زمن بعيد “فورد” إطلاق أول سيارة ذاتية القيادة لها في عام 2021.

فورد هو إسم تاريخي أصيل في عالم صناعة السيارات. مقر الشركة الرئيسي يقع في مدينة ديربون بولاية ميتشيجان الأمريكية وهي ضاحية من ضواحي مدينة ديترويت التي تشتهر بتواجد العديد من شركات السيارات بها.

تأسست الشركة على يد المهندس الأمريكي هنري فورد في عام 1903 لتبدأ منذ ذلك الحين تكوين إرث تاريخي عملاق في مجال صناعة السيارات.

تخطط الشركة الأمريكية العملاقة أن تقوم بإنتاج سيارات ذاتية القيادة بدون عجبة قيادة على نطاق واسع. ومن المنتظر أن تغزو هذه السيارة الأسواق الأمريكية بعد خمس سنوات من الآن.

 

إلتزام بتحقيق الفكرة

خلال حفل خاص في مدينة بالو ألتو بولاية كاليفورنيا الأمريكية، أعلن رئيس مجلس إدارة شركة فورد “مارك فيلدس” عن خطة الشركة لإنتاج السيارة.

وقال أن الشركة ستضاعف من استثماراتها في مركز الأبحاث، كما أنها ستتعاون مع عدد من الشركات الناشئة لتطوير السيارة ذاتية القيادة الجديدة ولتزيد من حجم فريقها بوادي السيليكون.

وأَضاف فيلدس قائلا أن الشركة تعتبر السيارات ذاتية القيادة إضافة حقيقية واختراعا بالغ الأهمية سيشكل حاضر العقد القادم. ومن المتوقع أن يكون لإطلاق هذه السيارة نفس الوقع الذي تركه خط فورد المتحرك منذ 100 عام على عالم السيارات.

وتلتزم الشركة بإنتاج سيارة ذاتية القيادة بمواصفات خاصة لا تقارن حيث تسعى إلى تحسين عوامل الأمان بها وجعلها أكثر إتاحية لملايين المشترين حول العالم، ليس فقط الطبقة الرفيعة التي يمكنها شراء السيارات الرفيهة.

ford-fusion-autonomous-driving

الاختبار

كجزء من خطتها لتسريع مرحلة الدراسة، ستتوسع الشركة في عملية الاختبار لتشمل المزيد من العوامل ولتكون على مدى أوسع، حيث ستطلق الشركة 30 سيارة فيوجن ذاتية القيادة في شوارع وطرق ولايات كاليفورنيا، أريزونا، وميتشيجان.

بهذا، سيصبح أسطول شركة فورد للسيارات تحت الاختبار هو الأكبر بين شركات السيارات الأخرى، ومع ذلك تفكر الشركة في مضاعفة عدد السيارات المختبرة مع العام القادم.

 

فورد للتنقل الذكي

السيارات الذكية التي سيتم إطلاقها في عام 2021 تعتبر جزء من مخطط شركة فورد للتنقل الذكي. هي شركة فرعية تابعة لفورد تأسست لتطور تقنية التنقل الذكي وتحسن خصائص نماذج السيارات ذاتية القيادة.

تشكلت الشركة في مارس، 2016 لتكون الرائدة في هذا المجال من خلال تقديم أفضل خدمات للاتصال، التنقل، أحسن تجارب للعملاء، وأدق بيانات وتحليلات.

في بيانها الرسمي الذي تم نشره مع تأسيس الشركة، قالت فورد أن وحدة فورد للتنقل الذكي ستقدمها تصاميمها وخدمات التنقل الخاصة بها، كما أنها ستتعاون مع العديد من الشركات التقنية والشركات الناشئة في هذا المجال.

أعلنت فورد أن الوحدة الجديدة ستتعاون أيضا مع المهندسين والباحثين الحاليين في الشركة لتطوير خدمات التنقل المختلفة، بحسب البيان.

hero_autofusionrls-0-800x534

ليست الأولى

فورد ليست الشركة الأمريكية الأولى التي تظهر إهتمامها بالسيارات الذاتية. أعلنت جنرال موتورز في مارس الماضي الاستحواذ على شركة ناشئة في سان فرانسيسكو تنتج خدمات برمجية خاصة بأنظمة السيارات ذاتية القيادة.

تويوتا، تيسلا، بالإضافة إلى جوجل وأبل، كلها شركات تعمل حاليا على تطوير سيارات تقود نفسها بنفسها بدون سائق.

بالرغم من أن هذه السيارات لم تثبت أنها آمنة جدا خصوصا أثناء السير في المناطق المزدحمة، لاتزال الشركات متمسكة بتطوير مواصفات الأتمتة الكاملة في النماذج الجديدة التي لا تحتاج إلى سائق بهدف الوصول إلى أعلى كفاءة في الأداء.

الاختبار عامل أساسي ومهم للوصول إلى هذه الغاية. بيانات القيادة الحقيقية تعتبر لازمة لتدريب الخوارزميات التي تسيطر على عملية أتمتة السيارة بالكامل لمواجهة أي موقف مهما كان.

سبتمبر 19, 2016/ by / in

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *